علوم وتقنية

الصين تنتج أول "قرد خنزير" في التاريخ

الأحد 08 ديسمبر 2019 05:01 صباحاً عدن لنج/متابعات

أعلن علماء صينيون عن إنتاج أول كائن هجين بين الخنزير والقرد، في تجربة جديدة نحو تطوير عملية زراعة الأعضاء البشرية في الحيوانات.

 

وولد الخنزيران الهجينان في مختبر الخلايا الجذعية والبيولوجيا التناسلية بالصين، لكنهما توفيا بعد أسبوع واحد فقط، حسب ما أشارت صحيفة "ميرور".

 

وتأتي التجربة في أعقاب المحاولة المثيرة للجدل للعالم الإسباني خوان كارلوس إيزيسوا بليمونتي، الذي حاول إنتاج كائن هجين بين الخنزير والإنسان قبل عامين.

 

وقام فريق العلماء الصيني بحقن خلايا قرود معدلة وراثيا، في أجنة خنازير قبل زرعها في البذار، وفقا لصحيفة "نيو ساينتست".

 

ونتج عن التجربة ولادة 10 خنازير صغيرة، ولكن 2 منها فقط كانت هجينة، مع أنسجة في القلب والكبد والطحال والرئة والجلد تتألف جزئيا من خلايا قرد.

 

وبعد وفاة جميع الخنازير الجديدة في غضون أسبوع، اشتبه الخبراء في أن الفشل كان متعلقا بعملية التلقيح الصناعي، لأن عملية الإخصاب لا تعمل عادة بشكل فعال في الخنازير، كما تفعل في البشر والحيوانات الأخرى.

 

ويبحث كبير الخبراء في التجربة عن طريقة جديدة لمحاولة إنتاج حيوانات صحية ذات نسبة أعلى من خلايا القرود.

 

وفي حال نجاحه بتحقيق ذلك، ستكون الخطوة التالية إنتاج خنازير مع عضو واحد يتكون بالكامل من خلايا القردة.

 

وتجرب الصين خلايا القردة في الخنازير، بهدف الوصول للطريقة المثلى لزراعة الأعضاء البشرية في الحيوانات، وذلك لأن خلايا القردة هي الأقرب بين الحيوانات لخلايا الإنسان.

المزيد في علوم وتقنية
أقرت منظمة الصحة العالمية السبت بروتوكولا ينظم إجراء اختبارات على أدوية عشبية إفريقية كعلاجات محتملة لفيروس كورونا وأمراض وبائية أخرى. وأثار انتشار كوفيد-19 قضية
المزيد ...
أعلن علماء الأربعاء رصدهم عبر خدمة كوبرنيكوس لمراقبة الغلاف الجوي التابعة للاتحاد الأوروبي، وصول الدخان المنبعث من الحرائق التي تجتاح مناطق واسعة غرب الولايات
المزيد ...
عُثر قبالة السواحل النرويجية على سفينة "كارلزرويه" النازية التي أغرقت سنة 1940، حيث اكتٌشِف حطامها مصادفة على عمق 500 متر تقريبا خلال معاينة سلك كهربائي بحري. وقال أولي
المزيد ...
ستطرح واحدة من أندر الماسات في العالم، يعادل حجمها حجم بيضة، للبيع في مزاد الشهر المقبل، ومن المتوقع أن تباع بمبلغ يتراوح بين 12 و30 مليون دولار. وقالت دار "سوذبيز"
المزيد ...