رأي
الثلاثاء 19 يوليو 2022 09:06 صباحاً

حملة المباخر وحقراء الزمن

أ. شائع بن وبر
 
 
بين الحين والآخر يسمع ويقرأ المرء أبيات وعبارات ثناء ومدح تطال أرباب الأموال بشكل متكرر ومبالغ فيه من قبل حملة المباخر وحقراء الزمن كما أحب أن اسميهم لأجل دراهم معدودة لا تسمن ولا تغني من جوع .
 
في زماننا هذا ما أكثر حملة المباخر وحقراء الزمن حيث استغلال هواة الوهم والجاه الباحثين عن مكانة مؤقتة زمانها وفرة المال ونهايتها الوخيمة نقصانه .
 
كلمات وإن كانت معبرة وجميلة ولكنها لا تبتلع حيث نواياها الخبيثة تحت عنوان الاستغلال والبحث عن مكرمة ومصلحة ذاتية ضيقة .
 
ما أحقر من يمتدح صاحب الأموال لأجل دراهم أو شميز وسروال في موقف مخز عنوانه الاستغلال، أين الكرامة والعزة يا أنذال !
 
غابت الكرامة وعزة النفس وانتقلت عدوى الفيد عبر نسمات المباخر التي يحملها حقراء الزمن فزادوا وتمادوا في عباراتهم الفاضحة .
 
في الأخير مقالي هذا لا يعني شخصا بعينه لا مادحا ولا ممدوحا وإنما ظاهرة استفحلت وانتشر بعدها سرطان اللسان جراء بيع الوهم والإذلال .
 
*ودمتم في رعاية الله*
جميع الحقوق محفوظة لـ [عدن لنج] ©2022
تطوير واستضافة
YOU for information technology