رأي
الخميس 22 أغسطس 2019 02:07 مساءً

ندعو إلى التلاحم الوطني #الجنوبي

محمد عبدربه
ندعو كافة أبناء الجنوب الأحرار إلى أعلى روح المحبة والتضامن والتآخي بين أبناء الجنوب وجعلها الصفة السامية لأحاديثهم ومواضيعهم في مواقع التواصل الإجتماعي كافة أبناء الجنوب الأحرار  للابتعاد عن الفتن والكراهية والاشاعات وكل ما يبعث إلى التفرقة والعنصرية وتوزيع صكوك الوطنية.
 
 
 
الحذر ثم الحذر بضرورة المحافظة على النسيج الإجتماعي وعلى ثورتنا 2007م. وعلى مبدأ التصالح والتسامح الجنوبي كونه يمثل الضامن الوحيد لتحقيق طموحات الجميع.
 
 
 
أن الجنوب قادم لا محالة ودول التحالف العربي الشريك الأساس في تحرير اليمن لا يمكن تستمر في اليمن سوف ترحل اليوم أو غدا يجب الجميع أن يدرك هذا شئ الواجب علينا اليوم توحيد الصفوف إلى جانب قيادتنا ومكوناتنا السياسية في خدمة الجنوب. 
 
 
 
لن يأتي الجنوب من طرف واحد أو مكون واحد مالم تكون كل القيادات على قلب واحد وهدف واحد مالم يتحقق هذا شئ سنظل في تشرذم وسيظل الجنوب أجزاء صغيرة تتحكم بها أفراد وبكذا ضيعنا مشروعنا الإستراتيجي الذي ناضل  له شعبنا أكثر من خمسة وعشرين عام وهو يقدم تضحيات من خيرت شبابنا الجنوب في ميادين الشرف والكفاح لأجل استعادة الدولة الجنوبية وعاصمتها عدن.
 
 
 
ونطالب من جميع المكونات السياسية الجنوبية بأسرع وقت توحد صفوفها إلى جانب إرادة الشعب الجنوبي. 
 
 
 
وأيضا نطالب من كل الإعلاميون الجنوبيين أن يكون مجندين في صالح قضيتهم وفي صالح شعبهم الابتعاد عن الحقد والكراهية والابتعاد عن توزيع الصكوك الوطنية الجنوب يتسع الجميع أبنائه يجب أن تتوحد الإعلاميين والقيادات السياسية الجنوبية والمكونات الحراك الجنوبي وقيادات الانتقالي والقيادات الشرعية الجنوبية تكون صف واحد في خدمة الشعب الجنوبي.
 
نقول لقد انتهى عهد المزايدات والصكوك الوطنية وتخوين أن اليوم طريقنا واحد وهدفنا واحد من المهره إلى باب المندب فهو الجنوب والجنوب يتسع الجميع أبنائه.
 
 
 
أن هذه الأدوات القذرة وهي التخوين والكراهية والحقد والمزايدات والصكوك لم تعرفها من قبل  في الجنوب جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية وإنما هذه الأدوات أتى بها النظام الاحتلالي للجنوب فعليها أن ترحل مع الاحتلال اليمني لا يقبلها الشعب الجنوب الموحد لأنه جسد جنوبي واحد ومرحبا مليون مرحبا با دولتنا الجنوبية والجنوب يتسع لجميع أبنائه.
 
 
الشماليون اليوم عندهم قناعة اكثر من الجنوبيين بأن الوحدة اليمنية انتهت وشبعت موت والصبح اليوم الأمر الواقع وأن يتقبل به اليمنيون هو استرجاع الدولتين السابقة ما قبل عام 1990م وهذا يخدم في الأمن والاستقرار في المنطقة العربية برمتها. 
جميع الحقوق محفوظة لـ [عدن لنج] ©2019
تطوير واستضافة
YOU for information technology