رأي
السبت 17 أغسطس 2019 02:05 صباحاً

#ايران تدعو لحوار #يمني

صالح فرج

لم يكن استعادة الدولة الجنوبية يوما مطلبا ايرانيا البتة؛ ولكن هناك كذبة تم اختلاقها من قبل من عادى الجنوب ونصب لهم المشانق بواسطة الامن القومي والسياسي والمركزي....... الخ من المسميات بهدف الضرب بيد من حديد على كل من ينادي باستعادة الدولة


استغل النظام القائم في البلد تلك الكذبة المفبركة من مطابخه وشلله وصدّقها فيما بعد بغباء شديد.. ومضى خلفه وعلى نفس نهجه من توارثوا النظام بعده ممن كانوا طوال فترة حكمه مساندين ومشاركين له في كل المراحل وهم الحكام اليوم


من يمكنه ان يثبت اليوم ان الحوثيين المدعومين ايرانيا يساندون عودة الجنوب او استعادة دولته..


كل التصرفات الحوثية اليوم تعادي وتقف ضد كل ماهو جنوبي بل ان كل من انتمى للشمال تأثر بالشحن السابق ضد الجنوب واهله من ان استعادة الجنوب سيؤدي الى ضياع الثروة والارض وبالتالي خسارة الرخاء الذي ممكن ان يكون.. برغم ان هؤلاء عاشوا الرخاء والهناء بعيدا عن الجنوب ودولته عندما كانوا ضمن دولة الجمهورية العربية اليمنية ولم ينعم بالرخاء بزمن الوحدة غير المسئولين واصحاب النفوذ والمشائخ والفسدة


وهاهي ايران تضع اليوم كل ثقلها خلف الوحدة اليمنية وضرورة بقائها والحفاظ عليها من خلال التقاء خامنئي بمحمد عبدالسلام متحدث الحوثيين الرسمي والاتفاق على الحفاظ على اليمن الموحد املا في ان يبقى لها موطئ القدم في المياه الاقليمية للجنوب وكذلك باب المندب لأنهم يرون أن الجنوب لايمكن ان يقبل بهم خاصة وهو من يقاتل اليوم بشراسة وهو من يحقق الانتصارات
بقية الجبهات في سبات عميق منذ سنين متنقلة من تبة لاخرى محصورة في منطقة نهم

جميع الحقوق محفوظة لـ [عدن لنج] ©2019
تطوير واستضافة
YOU for information technology